يشمون قلبك خشية ان تتفوه ب”اني احبك”./  احمد شاملو / ترجمة: يوسف عزيزي بني طرف

يشمون قلبك
زمن غريب يا حبيبتي!
يجلدون الحب جنب عمود “السيطرة”
ينبغي أن نخبئ الحب في المختلى
وأنا أبقي على النار مشتعلة بوقود الشعر والنشيد
في هذا الطريق المغلق الملتوي
لا تجازف بخطر “التفكير”
زمن غريب يا حبيبتي!
الذي يطرق الباب ليلا جاء ليقتل النبراس
ينبغي أن نخبئ الضوء في المختلى
الجزارون يجوبون المفارق بالسواطير وزند الخشب الدامية
زمن غريب يا حبيبتي!
يبترون ـ بالجراحة ـ الابتسامة عن الشفاه والأغنية عن الأفواه
ينبغي أن نخبئ الأشواق في المختلى
والكناري يُشوى على نيران السوسن والياسمين
زمن غريب يا حبيبتي!
يجلس إبليس المنتصر على طاولة احتفال تأبيننا
ينبغي أن نخبئ الله في المختلى.
…………..
* أحمد شاملو (1925 ـ 2000).. شاعر وصحفي وباحث في التراث ومترجم.. ظل طيلة خمسة عقود أيقونة الشعر في إيران.. عارض نظام الشاه وأهدى عيون قصائده لليساريين في السجون والزنازين وحروب الشوارع.
* المترجم: يوسف عزيزي بني طرف.. كاتب أهوازی مستقل وأحد الشخصيات الثقافية والأكاديمية العربية في إيران.. وأول شخصية عربية أهوازية تم انتخابها في هيئة إدارة اتحاد الكتاب الإيرانيين التي تضم أعظم الكتاب الروائيين والشعراء والمترجمين في إيران.
دهانت را مى بويند
دهانت را مي بويند…
مبادا كه گفته باشي “دوستت مي دارم”
دلت را مي بويند…
روزگار غريبي ست، نازنين
و عشق را
كنار تيرك راه بند
تازيانه مي زنند.
عشق را در پستوي خانه نهان بايد كرد…
در اين بن بست كج و پيچ سرما
آتش را
به سوخت بار سرود و شعر
فروزان مي دارند.
به انديشيدن خطر مكن…
روزگار غريبي ست، نازنين
آن كه بر در مي كوبد شباهنگام
به كشتن چراغ آمده است.
نور را در پستوي خانه نهان بايد كرد…
آنك قصابانند
بر گذرگاه ها مستقر
با كنده و ساتوري خون آلود
روزگار غريبي ست، نازنين
و تبسم را بر لب ها جراحي مي كنند
و ترانه را بر دهان.
شوق را در پستوي خانه نهان بايد كرد…
كباب قناري
بر آتش سوسن و ياس
روزگار غريبي ست، نازنين
ابليسِ پيروزمست
سورِ عزاي ما را بر سفره نشسته است.
خدا را در پستوي خانه نهان بايد كرد…
احمد شاملو

دیدگاهتان را بنویسید

نشانی ایمیل شما منتشر نخواهد شد. بخش‌های موردنیاز علامت‌گذاری شده‌اند *